تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 صندوق التنمية الصناعية السعودي يعتمد إقراض 20 مشروعاً صناعياً

​​​​​​

بقروض قيمتها 567 مليون ريال واستثمارات قاربت المليار ونصف

صندوق التنمية الصناعية السعودي يعتمد إقراض 20 مشروعاً صناعياً

 


عقد مجلس إدارة صندوق التنمية الصناعية السعودي اجتماعه الرابع في دورته الحالية برئاسة معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح، واعتمد الصندوق تمويل مشروعات صناعية بعدد 20 قرضاً تجاوزت قيمتها (567) مليون ريال، وبحجم استثمارات بلغت (1.479) مليون ريال، خصصت لعدد من القطاعات الحيوية وشملت تسعة من المدن والمحافظات بالمملكة.

وأوضح مدير عام الصندوق الصناعي عبدالكريم بن إبراهيم النافع أن المجلس اعتمد تقديم 4 قروض بقيمة 423 مليون ريال للمساهمة في إقامة ثلاثة مشاريع صناعية جديدة وتوسعة مشروع قائم بإجمالي استثمارات بلغت 1.137 مليون ريال، حيث تم اعتماد القرض الأول بأكثر من (35) مليون ريال، وباستثمارات تجاوزت مبلغ (73) مليون ريال لإقامة مصنع جديد لإنتاج كربونات الكالسيوم في المدينة الصناعية الثالثة بمحافظة جدة، بينما تم اعتماد القرض الثاني وقيمته 255 مليون ريال واستثماراته أكثر من 786 مليون ريال، لإقامة مصنع جديد لإنتاج المواد الغذائية بمدينة حائل، أما القرض الثالث والبالغ قيمته أكثر من 42 مليون ريال واستثماراته أكثر من 87 مليون ريال، فقد خصص لمشروع تقديم خدمات عمليات التخزين ونقل المنتجات الدوائية والكيميائية في مستودعات التبريد بالمدينة الصناعية الثانية والثالثة بجدة، كما اعتمد المجلس قرضاً بقيمة (90) مليون ريال وباستثمارات تفوق (189) مليون ريال، لتوسعة مصنع لإنتاج مشغولات الألواح الحديدية بمحافظة جدة.

وأضاف النافع أن اللجنة الإدارية في الصندوق اعتمدت خلال الشهر الماضي تقديم (16) قرضاً لعدد من المشاريع الصناعية، حيث خصصت (11) منها للمشاريع الصغيرة بقيمة قروض تجاوزت (144) مليون ريال وبإجمالي استثمارات تربو على (342) مليون ريال. وتوزعت هذه المشاريع في عدد من مدن ومحافظات المملكة وهي (الرياض، الخرج، جدة، المدينة المنورة، الجبيل، الدمام، جازان، سدير ورابغ)، وبهذا تكون جملة القروض التي اعتمدها الصندوق مؤخراً وساهم بها بشكل مباشر في دعم مسيرة التنمية الصناعية بالمملكة (20) قرضاً صناعياً تجاوزت قيمتها (567) مليون ريال وبحجم استثمارات فاقت (1.479) مليون ريال.

ويعتبر صندوق التنمية الصناعية السعودي شريك النجاح للقطاع الصناعي كونه أحد الروافد الحيوية التي تساهم بفعالية في مسيرة التنمية. حيث يعمل الصندوق باستمرار ليؤدي الدور المنوط به في دعم تطلعات وأهداف التنمية الصناعية في مختلف مناطق المملكة لتواكب برنامج التحول الوطني وفق رؤية المملكة 2030.


اضف تعليق