صندوق التنمية الصناعية السعودي يشارك في معرض الصناعات الوطنية بنجران



يشارك صندوق التنمية الصناعية السعودي في معرض الصناعات الوطنية بنجران، والذي تنظمه الغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة خلال الفترة من 3-5/6/1436هـ تحت رعاية صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص. ويأتي إقامة المعرض للتعريف بمستجدات الصناعة في المنطقة وسبل الاستثمار فيها.


ويهدف الصندوق من خلال مشاركته في المعرض إلى نشر الوعي عن الخدمات التي يقدمها والتعريف بدوره في المساهمة بدعم وتحفيز الاستثمار في القطاع الصناعي وتحقيق أهداف وسياسات برامج التنمية الصناعية في مختلف مناطق المملكة من خلال تقديم القروض للمشاريع الصناعية، وتوفير العديد من الاستشارات الفنية والإدارية والمالية والتسويقية للمشاريع المقترضة مما يسهم في رفع مستوى الأداء في هذه المشاريع ويساعدها في التغلب على المشاكل التي تواجهها.


ونوه مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي الأستاذ علي بن عبدالله العايد، بان القيادة الرشيدة أولت اهتماماً ودعماً واسعاً للتنمية الصناعية في مختلف مناطق المملكة من خلال اقرار سلسلة من المبادرات والحوافز والتي تضمنت رفع نسبة تمويل المشاريع في المناطق والمدن الواعدة لتصل الى 75% من تكلفة المشروع بدلاً من 50%، وتمديد فترة السداد لتصل الى 20 سنة بدلاً من 15 سنة، بالإضافة إلى رفع الحد الأقصى لقروض الصناعات المقامة في هذه المناطق إلى 1.2 مليار ريال مقابل 900 مليون ريال لقروض الصناعات المقامة في المدن الرئيسية. وأثمرت هذه الحوافز عن زيادة نصيب المناطق الواعدة من قروض الصندوق ليصل إلى  48 في المئة من حيث عدد القروض ونحو 40 في المئة من حيث قيمة قروض الصندوق المعتمدة، وذلك منذ بدأ تقديمها عام 2011م وحتـى نهاية العام المالي 2014م، علماً بأن هذه النسبة كانت لا تتجاوز 14 في المئة من إجمالي عدد قروض الصندوق و15 في المئة من قيمتها.


كما أشار علي العايد الى اهتمام الصندوق في دعم قطاع المشاريع الصناعية الصغيرة والمتوسطة وإيجاد آليات تمويل خاصة بهذه الفئة من المشاريع ومنحها مزيداً من المرونة في التعامل وتقديم الخدمات الإرشادية والاستشارية وتسهيل إجراءات دراسة طلبات القروض المقدمة من المستثمرين في هذا القطاع واستحداث استمارة طلب القرض للمشاريع الصغيرة كبديل لدراسة الجدوى الاقتصادية. ورغبة في خدمة المستثمرين في هذا القطاع بشكل أفضل ومتخصص، فقد تم إنشاء قسم خاص في إدارة الائتمان بالصندوق بهدف التركيز أكثر على تقييم طلبات قروض المشاريع الصناعية الصغيرة ومساعدة ملاك هذه المشاريع في تقييم طلباتهم وذلك من خلال عقد عدة اجتماعات معهم حال استلام طلبات القروض المقدمة ومناقشة طموحاتهم والأفكار التي لديهم عن الاستثمار الصناعي ومساعدتهم على تركيز أفكارهم وحل مختلف العوائق وتحديد المخاطر التي قد تصاحب مشاريعهم لإيجاد الحلول الملائمة. وقد حققت هذه المبادرة نجاحاً كبيراً في تشجيع قيام العديد من المشاريع الصناعية الصغيرة، حيث نجد أن عدد القروض المعتمدة للمشاريع الصناعية الصغيرة (التي لاتتجاوز قيمة قروضها 15 مليون ريال) خلال الفترة 2012م - 2014م بلغت نسبتها 54% من إجمالي عدد القروض المعتمدة في هذه الفترة منها حوالي 90% مشاريع صناعية جديدة. وهو ما يشير إلى نجاح مبادرة الصندوق في دعم صغار المستثمرين الصناعيين، كما يؤكد مرة أخرى على النجاحات المتتالية للجهود والمبادرات التي ينفذها الصندوق لدعم التنمية الصناعية في المملكة. 


اضف تعليق