برنامج كفالة يحصد جائزة محمد بن راشد للمرة الثانية عن "أفضل مبادرة تمويل لعام 2015م على مستوى الوطن العربي"

 


حصد برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة للمرة الثانية على جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب عن فئة "أفضل مبادرة لتمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة لعام 2015م على مستوى الوطن العربي" ، وقد تسلّم الجائزة سعادة رئيس برنامج كفالة المهندس أسامة بن عبدالرحمن المبارك في الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة. وتأتي هذه الجائزة التي تصدرها مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة تكريماً لدور "برنامج كفالة" الريادي والبارز والذي مثّل نقلة نوعية في منظومة التمويل المتاح للمنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة من خلال إشراك القطاع المصرفي السعودي للمساهمة في دعم وتمويل هذا القطاع الحيوي.

 
هذا وقد عبـّر الاستاذ/ علي بن عبدالله العايد مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي ورئيس المجلس الاستشاري لبرنامج كفالة عن شكره وتقديره لمؤسسة الشيخ محمد بن راشد لدعمها المتواصل لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ، وخلق بيئة تنافسية بين رواد الأعمال في العالم العربي. مشيراً إلى أن برنامج "كفالة" يعمل باستمرار على تحقيق هدف تطوير بيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة بما يواكب الاهتمام الخاص الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – لدعم وتنمية قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة، وتعزيز دورها الريادي في تحقيق التنمية المتوازنة و بما يواكب حالة النمو الاقتصادي الذي تشهده المملكة.
 
وأضاف العايد أن "برنامج كفالة" شكل منذ إنشائه في العام المالي 1426/1427هـ (2006م) ضمانة حقيقية وشراكه فاعلة بين الجهاز الحكومي والبنوك السعودية تجاه المنشآت الصغيرة والمتوسطة ، وظهرت نتائجه جلياً من خلال توسيع قاعدة المستفيدين من المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وما نتج عن ذلك من توفير فرص عمل جديدة وتقليص معدلات البطالة في المملكة ، لتصبح نموذجاً فريداً يحتذى به من قبل الكثيــر من الأسواق الناشئة على مستوى المنطقة . والجدير بالذكر أنه قد سبق وأن حقق البرنامج جائزة المؤسسة ذاتها لأفضل صندوق تنمية لعام 2013م على مستوى الوطن العربي.
 
​​




اضف تعليق