صندوق التنمية الصناعية السعودي يقرض مشروع شركة اسمنت حائل و (7) مشاريع صناعية أخرى بقروض بلغت (674) مليون ريال

صرح سعادة مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي الأستاذ/ علي بن عبدالله العايد أن مجلس إدارة الصندوق برئاسة معالي الدكتور/ عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، اعتمد ثمانية قروض تبلغ قيمتها (674) مليون ريال وذلك للمساهمة في إقامة أربعة مشاريع صناعية جديدة وتوسعة أربعة مشاريع صناعية قائمة بلغ إجمالي استثماراتها (1.9) مليار ريال.

وأكد الأستاذ/ العايد مواصلة الصندوق  دعم قطاع الأسمنت من أجل مواجهة الطلب في بعض مناطق المملكة التي لا تتوفر لها طاقات إنتاجية تفي بالطلب ، حيث اعتمد مجلس إدارة الصندوق قرضاً قيمته (300) مليون ريال لإقامة مصنع في منطقة حائل لإنتاج الأسمنت البورتلاندي العادي والأسمنت المقاوم للكبريت باستثمارات بلغت قيمتها (1.1) مليار ريال، وهو يمثل ما نسبته 44% من قيمة القروض المعتمدة في جلسة مجلس الإدارة وما نسبته 58% من قيمة استثمارات المشاريع المقرضة. وتبلغ الطاقة الإنتاجية المركبة لهذا المصنع (1.7) مليون طن سنوياً وهو ما يكفي لتغطية الطلب على الأسمنت في سوق المشروع المستهدفة.

 

 وجاء  قطاع الصناعات الكيميائية بالمرتبة الثانية من حيث قيمة القروض المعتدة في جلسة مجلس الإدارة هذه حيث تم اعتماد قروض بلغت قيمتها (136) مليون ريال لهذا القطاع، يلي هذا القطاع قطاع الصناعات الأخرى بقروض قيمتها (118) مليون ريال، ثم قطاع الصناعات الاستهلاكية بقروض قيمتها (77) مليون ريال، وأخيراً قطاع مواد البناء بقروض قيمتها حوالي (43) مليون ريال.

كما أشار الأستاذ/ علي العايد بأن قطاع الصناعات الاستهلاكية قد حصل على النصيب الأعلى من حيث عدد القروض المعتمدة إذ اعتمد له ثلاثة قروض، يليه قطاع الصناعات الكيميائية الذي اعتمد له قرضان، ثم بقية القطاعات بواقع قرض واحد لكل منها.

 وقد قدمت القروض المعتمدة لقطاع الصناعات الكيميائية والبالغة (136) مليون ريال للمساهمة في إقامة مشروعي توسعة لمصانع قائمة ، بلغ مجموع استثماراتهما حوالي (281) مليون ريال. وقُدم أحد هذه القروض بمبلغ (116) مليون ريال لتوسعة مصنع في الجبيل لإنتاج رقائق التغليف الشفافة، بينما قدم قرض التوسعة الآخر والبالغ (20) مليون ريال لتوسعة مصنع في الرياض لإنتاج مركبات البي في سي العازلة.

كما أفاد الأستاذ/ علي العايد أن مجلس إدارة الصندوق اعتمد ثلاثة قروض لقطاع الصناعات الاستهلاكية تبلغ قيمتها (77) مليون ريال للمساهمة في إقامة ثلاثة مشاريع جديده أحدهما بقيمة (35) مليون ريال لإقامة مصنع في الرياض لإنتاج الكاتشب والمايونيز وصلصة الطماطم وصلصات أخرى. والقرض الثاني بقيمة (24) مليون ريال لإقامة مصنع في وادي الدواسر لإنتاج عصائر في عبوات تتراباك بأحجام مختلفة، . كما اعتمد الصندوق لهذا القطاع قرضاً آخر قيمته (18) مليون ريال للمساهمة في إقامة مصنع جديد في وادي الدواسر أيضاً لإنتاج مياه الشرب المعبأة. ويعتبر هذان المشروعان في منطقة وادي الدواسر من أوائل المشاريع التي استفادت من قرار مجلس الوزراء الموقر القاضي برفع قرض الصندوق بما لا يزيد عن 75% من تكلفة المشروع في المناطق والمدن الأقل نمواً.

كما اعتمد الصندوق قرضاً قيمته (118) مليون ريال لتوسعة مشروع صناعي في ينبع لتخزين مواد بترولية سائلة، باستثمارات بلغت قيمتها (246) مليون ريال . ويعتبر هذا المشروع من مشاريع الخدمات المساندة للقطاع الصناعي التي شرع الصندوق في تمويلها.

كما اعتمد المجلس قرضاً قيمته (43) مليون ريال لقطاع مواد البناء لتوسعة مصنع في الرياض يقوم بإنتاج ألواح جرانيت وبلاط جرانيت وجرانيت مقصوص حسب الطلب تبلغ قيمة استثماراته حوالي (89) مليون ريال.

واختتم الأستاذ/ علي العايد تصريحه أنه في ضوء رفع رأسمال الصندوق من 20 مليار ريال إلى 40 مليار ريال فإن مسئوليته تتضاعف في دعم وتطوير القطاع الصناعي المحلي لرفع مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي للمملكة وزيادة الوعي لدى المستثمرين وتحقيق الرفاهية للمواطنين بتوجيهات من القيادة الرشيدة لحكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله - .

 

اضف تعليق