صندوق التنمية الصناعية السعودي يعتمد إقراض (13) مشروعاً صناعياً بلغ إجمالي استثماراتها ما يربو على (2.8) مليار ريال وبلغ مجموع القروض المعتمدة لها (1.1) مليار ريال

صرح سعادة مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي الأستاذ/ علي بن عبدالله العايد أن مجلس إدارة الصندوق برئاسة معالي الدكتور/ عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، اعتمد (13) قرضاً تبلغ قيمتها (1.1) مليار ريال وذلك للمساهمة في إقامة تسعة مشاريع صناعية جديدة وتوسعة أربعة مشاريع قائمة بلغ إجمالي استثماراتها أكثر من (2.8) مليار ريال.

 كما أوضح الأستاذ/ علي العايد بأن قطاع الصناعات الكيميائية قد حاز على النصيب الأعلى من حيث قيمة هذه القروض، إذ بلغت قيمة القروض المعتمدة له (612) مليون ريال، يليه قطاع صناعة مواد البناء بقيمة قروض قدرها (256) مليون ريال، فقطاع الصناعات الهندسية بقروض قيمتها (148) مليون ريال، ثم قطاع الصناعات الاستهلاكية بقروض قيمتها (93) مليون ريال.

 كما أشار الأستاذ/ علي العايد بأن قطاعي الصناعات الكيميائية وصناعة مواد البناء قد حصلا على النصيب الأعلى من حيث عدد القروض المعتمدة بواقع أربعة قروض لكل منهما، يليهما قطاع الصناعات الاستهلاكية الذي اعتمد له ثلاثة قروض، فقطاع الصناعات الهندسية الذي اعتمد له قرضان.

 وقد قدمت القروض المعتمدة لقطاع الصناعات الكيميائية والبالغة (612) مليون ريال للمساهمة في إقامة مشروعين جديدين وتمويل مشروعي توسعة، بلغ مجموع استثماراتها (1.305) مليون ريال. ومن بين القروض الجديدة المعتمدة لهذا القطاع قرض قيمته (310) مليون ريال لتمويل مصنع في ينبع لإنتاج إطارات سيارات ركاب وإطارات حافلات صغيرة، وقرض قيمته (20) مليون ريال للمساهمة في تمويل مصنع في جدة لإنتاج أكياس ورولات وبطانة حاويات منسوجة من البولي بروبيلين. كما شملت قروض التوسعة المعتمدة لهذا القطاع قرضاً قيمته حوالي (209) مليون ريال لتمويل تكاليف متجاوزة لمشروع صناعي في الجبيل لإنتاج ابيكلورهيدرين وحمض الهيدروكلوريك وكلور وكلوريد الكالسيوم وصودا كاوية وهيبوكلوريت الصوديوم، وقرض آخر قيمته حوالي (73) مليون ريال لتوسعة مصنع في جدة يقوم بإنتاج قطرات عيون وكبسولات جيلاتين.

 كما اعتمد المجلس أربعة قروض لقطاع صناعة مواد البناء تبلغ قيمتها (256) مليون ريال للمساهمة في إقامة ثلاثة مشاريع صناعية جديدة وتوسعة مشروع واحد، بلغ مجموع استثماراتها (958) مليون ريال. ومن بين القروض الجديدة المعتمدة لهذا القطاع قرض قيمته (18) مليون ريال للمساهمة في إقامة مشروع صناعي في المدينة المنورة لإنتاج الخرسانة الجاهزة، وقرض آخر قيمته (17) مليون ريال لإقامة مصنع في الدمام لإنتاج بلاط أرصفة متشابك وبردورات أرصفة، وقرض ثالث قيمته (16) مليون ريال لإقامة مصنع في ثادق لإنتاج ألواح جرانيت وبلاط جرانيت. كما شملت قروض التوسعة قرضاً قيمته (205) مليون ريال لتمويل مشروع صناعي في الجبيل لإنتاج خيوط مبرومة وقماش مبروم وجدائل مقطعة وحصيرة مضفرة من الفيبرجلاس.

 كما أفاد الأستاذ/ علي العايد أن المجلس اعتمد ثلاثة قروض لقطاع الصناعات الاستهلاكية تبلغ قيمتها (93) مليون ريال للمساهمة في إقامة مشروعين صناعيين جديدين وتوسعة مشروع واحد، تبلغ إجمالي استثماراتها (203) مليون ريال. وقد قُدم القرضان الجديدان للمساهمة في إقامة مصنع في رابغ لإنتاج طحينة وحلاوة طحينة، ومصنع آخر في الدمام لإنتاج مخاليط أعلاف وإضافات علفية متخصصة. وقُدم قرض التوسعة لمشروع صناعي في الرياض يقوم بإنتاج عصائر فاكهة ومشروبات غازية وعصائر بحبيبات.

 كما اعتمد المجلس قرضين لقطاع الصناعات الهندسية تبلغ قيمتهما (148) مليون ريال، أحدهما للمساهمة في إقامة مصنع في الرياض لإنتاج كتل حديدية والآخر للمساهمة في إقامة مصنع في ينبع لإنتاج عبوات معدنية وبلاستيكية مطبوعة، وتبلغ قيمة استثمارات هذين المشروعين (340) مليون ريال.

 وأختتم الأستاذ/ علي العايد تصريحه بأن الصندوق سيواصل دعمه للقطاع الصناعي من خلال القروض التى يقدمها لهذا القطاع والخدمات الاستشارية للمشاريع التي يقوم بإقراضها في المجالات المالية والفنية والإدارية والتسويقية بما يكفل لها فرص النجاح.
 

اضف تعليق